روابط هامة
كلمة العميد
إحصائيات الموقع
. المتواجدون الآن: 1
. جديد اليوم: 40
. جديد بالأمس: 21
. مجموع الزوار: 8794
انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي حول التنمية المستدامة للموارد المائية في سورية
افتتح على مدرج الباسل بكلية الهندسة المدنية في جامعة البعث اليوم المؤتمر الدولي حول التنمية المستدامة للموارد المائية في سورية في مرحلة التعافي بمشاركة 60 باحث وباحثة من سورية ومصر والتشيك وألمانيا.

المؤتمر الذي يقيمه المعهد العالي لإدارة المياه في جامعة البعث بالتعاون مع فرع نقابة المهندسين السوريين في حمص والذي يستمر لمدة يومين و يضم  60  بحثاً علمياً تناقش عدة مواضيع نذكر منها : اتجاهات تغير المناخ في المنطقة العربية وأثرها على الموارد المائية، حساسية المنطقة العربية للتغيرات المناخية، التكيف مع التغيرات المناخية باستعمال المياه غير التقليدية لتوفير المياه العذبة .
وأكّد الدكتور عاطف النّداف وزير التعليم العالي على أهمية الموارد المائية في مرحلة إعادة الإعمار وضرورة ملاحظتها عند دراسة مواضيع التنمية في سورية مشيراً إلى أهمية عنوان المؤتمر وضرورة خروج المؤتمر بتوصيات قابلة للتطبيق على أرض الواقع.
وأكّد الدكتور بسام ابراهيم رئيس جامعة البعث أنّ المياه تعتبر من أكثر المواضيع أهمية في حياتنا وتحتل حيزاً كبيراً من تفكير وخطط الحكومات حيث تمثل الموارد المائية عنصراً أساسياً وفاعلاً للتنمية المستدامة في كافة القطاعات، مشيراً إلى أن المؤتمر يهدف إلى مناقشة التحديات والصعوبات التي ستواجه قطاع المياه في المرحلة القادمة ووضع الحلول الملائمة لتحقيق التنمية المستدامة للموارد المائية في القطر وضمان الأمن المائي للأجيال الحاضرة والقادمة.
وقال الدكتور ابراهيم أن أعمال المؤتمر تتضمن حوار مفتوح ومناقشة للمختصين في مراكز القرار حول تفعيل دور الجامعة وربطها بالمجتمع من خلال إعداد دورات تأهيل وتدريب للكوادر الفنية وتحليل لواقع البحث العلمي في هذا القطاع الهام وتحديد نقاط الضعف ونقاط القوة، لافتاً إلى الدعم الكبير الذي تقدمه وزارة التعليم العالي لنجاح انعقاد مثل هذه المؤتمرات التي تسهم في دعم البحث العلمي.
بدوره أشار الدكتور معن سلامة أمين عام المؤتمر عميد كلية الهندسة المدنية بجامعة البعث إلى أنه سيتم مناقشة كل التحديات التي من الممكن أن تواجه القطاع المائي في سورية وتحضير خطط وحلول مسبقة لها، لافتاً إلى أن اللجنة العلمية للمؤتمر رشحّت 60 بحث للمشاركة بالمؤتمر من أصل 75 بحث متقدم.
وأكّد الدكتور محمود السباعي عميد المعهد العالي لإدارة المياه بجامعة البعث أن المؤتمر فرصة للاطلاع على آخر الدراسات الخاصة بالموارد المائية في منطقة المشرق العربي وفتح آفاق الحوار لتبادل الآراء والخبرات بين الباحثين المشاركين ونظرائهم من المؤسسات المعنية.
من جانبه أكد المهندس خليل جديد نقيب المهندسين بحمص أن الدور الذي يقع على عاتق المهندسين كبير جداً في مرحلة إعادة الإعمار وخاصةً تحقيق الأمن المائي الذي يشكل الحجر الأساس في تحقيق الأمن الغذائي والصناعي.
وأضاف بأن نقابة المهندسين كانت قد أقامت العديد من الندوات والورشات العلمية بالتعاون مع جامعة البعث وذلك من خلال مذكرة تفاهم علمي تم توقيعها بين النقابة والجامعة.
وبعد افتتاح المؤتمر تفقد الدكتور الندّاف واقع العمل في كل من مشروع المشفى الجامعي وعيادات ممارسة المهنة في كلية طب الأسنان.
حضر افتتاح المؤتمر الدكتور عدنان يونس أمين فرع الجامعة للحزب والسيد طلال البرازي محافظ حمص وأعضاء قيادة الفرع ونواب رئيس الجامعة وأمين الجامعة وعدد من عمداء الكليات ورؤساء المراكز البحثية في جامعة البعث وعدد من الفعاليات الاقتصادية والاجتماعية والعلمية في المحافظة.

ديما ياغي - ولاء مخلوف
ت.نقولا خوري

استعراض الصور بواسطة عارض الصور

              

طباعة المقال للخلف
جميع الحقوق محفوظة لموقع جامعة البعث © AlbaathUniv مكتب تصميم المواقع بجامعة البعث